الثلاثاء، 29 مارس، 2011

***الثوره والتطهير


نشرة الحمله الشعبيه اغلقوا امن الدوله هذا الخبر الذي نري من خلاله كيف تغلغل الفساد حتي في المؤسسات العلميه وكيف كانت سطوة جهاز امن الدوله وكيف انه افسد كل مناحي الحياة ومازال تنظيمه السري يعيث في الارض فسادا فهاهو يسطو علي منزل المرشد العام لسرقة مستندات واوراق فقط والعبث بكل محتويات المكتب لا شك ان هناك اوراق لدي المرشد تدين افعال هذا الجهاز وقد تحدثت الجماعه في فتره عن تورط اللواء فؤاد علام وكيل جهاز مباحث امن الدوله الاسبق في قضية مقتل القيادي الاخواني كمال السنانيري وامتلاكها الادله علي ذلك وربما هناك الكثير الذي لم نعرفه فالي متي يترك المجلس العسكري هذا التنظيم حرا طليق حتي ان كثير من الاحداث التي تنسب للسلفيين وينفيها اغلبهم قد تكون من وراء ها هذا الجهاز فالسلفيين ليس في عقيدتهم تغيير المنكر بالقوه .

فلننتبه جميعا الي الاشكال المختلفه للثوره المضاده اليوم احجم الكثير من الموظفات المسيحيات عن الذهاب للعمل حيث انه وصلتهم انباء عن التعرض اليوم الثلاثاء لتعديات كونهم غير محجبات وها نحن في منتصف اليوم ولم يحدث شئ نسأل الله ان يلهمنا الصبر والجلد والفهم لكل هذه المخططات التي تسعي الي اشعال الفتن واجهاض الثوره وانرككم مع الخبر الذي نشر عن الفساد في جامعة اسيوط

*****
لانه لا شئ في جامعه اسيوط مستحيل اصبح اداء الامتحانات للمدرسين المساعدين يتم حسب اوقات فراغهم وليس حسب تعليمات الجامعه الروايه التي نضعها اليوم بين ايدي القراء وقيادات الجامعه وصلتنا معلومات عنها من اكثر من مصدر وتحتاج الي تفسير وجواب شافي فلو صحت لاستوجب ذلك احالة من ساعد في ذلك التحقيق. ياسمين مصطفي توفيق ابنة اللواء مصطفي توفيق الذي كان يشغل منصب مدير مباحث امن الدوله باسيوط والتي تعمل بوظيفة مدرس مساعد بقسم الامراض الجلديه بطب اسيوط تحوم حول نتائجها شبهات عديده ، فرغم اقامتها بلندن مع زوجها ولم تكمل نسبة الحضور للامتحان قامت باللاتصال بادارة الكليه لتحديد موعد امتحان خاص بها وحددت مواعيد سفرها وطلبت من ادارة الكليه تحديد موعد الامتحان في فترة زيارتها لاسيوط وانها غير مستعده لتغير موعد عودتها من لندن ومن المتوقع ان تكون الاداره قد استجابة لطلبها.

الأربعاء، 16 مارس، 2011

*** نعم للتعديلات الدستوريه



شارك في الاستفتاء 19 – 3 - 2011

المزايا الرئيسية في التعديلات الدستورية

المادة

الموضوع

الوضع القديم

الوضع الجديد

75

شروط الجنسية للرئيس

أن يكون مصريًا من أبوين مصريين .

أن يكون مصريًا من أبوين مصريين، و ألا يكون قد حصل أو أيٌّ من والديه على جنسية دولة أخرى ، و ألا يكون متزوجاً من غير مصرية .

76

شروط الترشيح

للرئاسة

تأييد 250 عضو منتخب من مجالس الشعب و الشوري و المحليات ،

بحد أدني 65 من الشعب ، و 25 من الشوري ، و 10 من كل مجلس محلي من 14 محافظة ، أو مرشح حزب بقيود

تخفيف شروط الترشيح كما يلي :

تأييد 30عضوا منتخب من مجلس الشعب أو الشوري ، أو تأييد 30 ألف مواطن له حق الانتخاب في 15 محافظة بحد أدني ألف للمحافظة ،

أو مرشح حزب قائم له عضوٌ واحد منتخب في أي من مجلسي الشعب و الشوري

77

مدة الرئاسة

6 سنوات ، و لا قيد علي إعادة الانتخاب لأي عدد من المرات الأخري

حد أقصي مدتان ، كل مدة أربع سنوات

88

الإشراف القضائي

إشراف جزئي و اللجان فيها من هم ليسوا أعضاء بهيئات قضائية

إشراف كامل ، بدءا من القيد في الجداول و حتي إعلان النتجة ، و اللجان كلها تحت إشراف أعضاء من هيئات قضائية

93

صحة العضوية

المجلس سيد قراره ، في الفصل في صحة عضوية أعضائه

حكم المحكمة هو الفيصل

139

تعيين نائب الرئيس

اختياري

إلزامي ، يعينه رئيس الجمهورية ، خلال ستين يومًا على الأكثر من مباشرته مهام منصبه

148

إعلان حالة الطوارئ

بموافقة مجلس الشعب لمدد كبيرة

بموافقة مجلس الشعب ، ثم استفتاء الشعب ، و المدة لا تزيد عن ستة أشهر

179

حقوق المواطنين

السماح بمراقبة المواطنين و التضييق الأمني و إحالة المدنيين إلي محاكمات استثنائية

إلغاء هذه المادة

189

آلية تعديل الدستور

بطلب من الرئيس أو ثلث أعضاء مجلسس الشعب ثم الاستفتاء

نفس النص مع إضافة :

لكلٍّ من الرئيس بعد موافقة مجلس الوزراء ، أو لنصف أعضاء المجلسين ، طلب إصدار دستور جديد عن طريق جمعية تأسيسية من مائة عضو ، ينتخبهم أغلبية أعضاء المجلسين غير المعينين ، ثم استفتاء الشعب ،

و تتم هذه الخطوة وجوباً في أول مجلسي شعب وشورى تاليين لإعلان نتيجة الاستفتاء على هذا التعديل

نعم للتعديلات الدستورية لأنَّ بها

· إعادة الإشراف القضائي الكامل و غلق الباب أمام التزوير

· تخفيف شروط الترشيح لرئاسة الجمهورية و تحديد مدة الرئاسة

· إلغاء قاعدة سيد قراره و احترام رأي القضاء

· تحديد فترة الطوارئ و استفتاء الشعب عليها

· إلزام المجالس المنتخبة بعمل دستور جديد في أول انعقاد لها بعد بضعة أشهر

· التمهيد لانتخاب الرئيس الجديد من خلال مجالس منتخبة غير مزورة

· من اجل عودة الجيش الي ثكناته