الأحد، 2 يناير، 2011

*** من الذي يفجر الوطن




حادث اليم شنيع موجه للوطن بأسره لا يقره دين أو عرف أو عقل قتل للنفس التي حرم الله قتلها إلا بالحق عربده في وطن ضاعت فيه الحقوق وانتهكت فيه المحارم واصبح عدوا الأمس وقبل الامس صديق اليوم والغد يعربد في وطنا استحل حرمته بمعاهده لا تساوي ثمن المداد الذي كتبت به هذا التفجير ليس بالتفجير الاول التي تدل علاماته علي انه من صنع بني صهيون لكنه هو الاخطر من نوعه أنه تفجير للوطن... الوطن الذي يفتح لهم ابوابه ليدخلوها سالمين الوطن الذي يمدهم بالغاز بأبخس الاسعار الوطن الذي يمرح فيه جواسيسهم ليل نهار ونقبض عليه ونحاكمهم ثم نردهم الي بلادهم ليستقبلوا استقبال الفاتحين الوطن الذي يرفف علمهم في قلب قاهرة المعز الوطن الذي صرح قادته أن حرب اكتوبر هي اخر الحروب لكنه لا يقر بذاك ويريد أن يحارب ابناء الوطن بعضهم البعض نيابة عنه .

اللهم سلم...اللهم سلم
مع خالص العزاء لنا جميع في ابناء الوطن