الأحد، 2 يناير 2011

*** من الذي يفجر الوطن




حادث اليم شنيع موجه للوطن بأسره لا يقره دين أو عرف أو عقل قتل للنفس التي حرم الله قتلها إلا بالحق عربده في وطن ضاعت فيه الحقوق وانتهكت فيه المحارم واصبح عدوا الأمس وقبل الامس صديق اليوم والغد يعربد في وطنا استحل حرمته بمعاهده لا تساوي ثمن المداد الذي كتبت به هذا التفجير ليس بالتفجير الاول التي تدل علاماته علي انه من صنع بني صهيون لكنه هو الاخطر من نوعه أنه تفجير للوطن... الوطن الذي يفتح لهم ابوابه ليدخلوها سالمين الوطن الذي يمدهم بالغاز بأبخس الاسعار الوطن الذي يمرح فيه جواسيسهم ليل نهار ونقبض عليه ونحاكمهم ثم نردهم الي بلادهم ليستقبلوا استقبال الفاتحين الوطن الذي يرفف علمهم في قلب قاهرة المعز الوطن الذي صرح قادته أن حرب اكتوبر هي اخر الحروب لكنه لا يقر بذاك ويريد أن يحارب ابناء الوطن بعضهم البعض نيابة عنه .

اللهم سلم...اللهم سلم
مع خالص العزاء لنا جميع في ابناء الوطن

هناك 8 تعليقات:

فارس عبدالفتاح يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
فارس عبدالفتاح يقول...

والله انا سعيد ان هناك نقطة تلاقي حتى ولو كانت وحيده ولكن انا سعيد بها .

ولكن ادخل في موضوع يرجعنا الى الوراء مرة ثانية وهناك سؤال ملح وحتمي في موضوعك وهو كيف ترفض المعاهدة وتقول انها لا تساوي حتى الحبر الذي كتبت به .

وفي نفس الوقت تمجد او على الاقل تعلوا من شأن من كتبها ووقع عليها وقتل وهو مذهول يقول مش معقول ،، فهو لم يصدق انه سوف يموت وانه سوف يقتل بيد من اخرجهم من المعتقل .

اهو عرفان له بالجميل مع اعتراضك على انه وقع كمب ديفيد .

الله يلعنه مطرح مراح مع ان اللعن حرام شرعاً ولكن انا اعتقد انه لا يستحق الا هذا بل اللعن قليل عليه .

كيسنجر كان مندهش وعلق قائلاً ان السادات اعطى تنازلات لم تطلبه امريكا ولا اسرائيل منه مع انه كان في الجانب الاقوى .

وشيمون بريز يقول ارفع القبعة للسادات لانه اخرج الروس من المنطقة .

فهو لعنة الله عليه كان افاق كبير وكان كذاب وقذر فهو حارب بسلاح الروس وقال ان الروس لم يعطونا شيء .

وقال الكثير والكثير من الاكاذيب لا داعي لذكرها فالمقام لا يتسع لذلك .

وهو ايضا من أحدث اول فتنة بين النصارى والمسلمين في عهده في الزاوية الحوراء واعتقال شنودا بسبب رفضه لزيارة القدس والتطبيع مع العدو وعزله من منصبة .


وكل شيء يسيء الى الكرامة الوطنية والقومية تمت في عهد هذا القذر .

م/ الحسيني لزومي يقول...

دعنا دائما نعمل في نقاط الالتقاء
وليس معني اني لي راي يختلف مع رايك في السادات اني اتفق مع السادات في كل توجهاته او كل ما قام به فالكمال لله وحده

ذو النون المصري يقول...

مره اخري يتم تنفيذ احداث ارهابية في ليلة راس السنه
ارجو ان لا يكون هذا الامر عادة سنوية نعتاد عليها و الا لتحول الامر الي كارثة وطنيه حقيقية
الامر ما زال يمكن تداركه رغم التاخر الدائم للحكومة عن التفكير السليم في قضايا حيوية في حياتنا كالوحدة الوطنيه
و انا اعتقد ان الكلام عن الوحده الوطنيه كلما ذاد دل دلاله قويه علي ان الامر بين الناس بالعكس..اي هناك لا وحده لا وطنيه

م/ الحسيني لزومي يقول...

عندما يصبح النظام اجوف ضعيف توقع اي شي..اللهم سلم اللهم سلم

مجداوية يقول...



السلام عليكم
الصهاينة دائما دورهم قذر ومخفي يحرك من بعيد بالريموت كنترول فهو يدفع إلى الفتنة ثم يجعل ضعيفي النفوس ينفذون له ما أراد دون أن تمتد يده أو تجد بصماته فالمنفذ سيكون مصريا مسلماً أو هكذا ستجد بياناته على الأغلب لكنه وقع في قبضة الصهاينة لتحركه بالريموت ويفجر بالريموت ومن يدعم الصهاينة شاركهم هذا التفجير
وأكبر مصائبنا كانت معاهدة كامب ديفيد فلا سامح الله من وقعها

واحد من العمال يقول...

الذين يريدون تفجير مصر هم الصهاينه الذين نستقبلهم بالأحضان على أرض مصر ونصدر لهم الغاز وبسعر مدعوم كمان

ودمت أخى بخير حال

شمس النهار يقول...

التعصب وضعاف النفوس
واللي مش بيشوفوا الا تحت رجليهم همه دول اللي بيفجروا الوطن